آل صباح

(تم التحويل من آل الصباح)
آل صباح
آلصباح
Emblem of Kuwait.svg
Emblem and Flag of Kuwait
Flag of Kuwait.svg
البيت الأمبنو عتبة
البلدالكويت
تأسستح. 1752
المؤسسصباح الأول
الرأس الحالينواف الأحمد
الألقاب
التقاليدالإسلام السني

آل الصباح، هي العائلة الحاكمة في دولة الكويت منذ عام 1718. تقلد الحكم صباح بن جابر (الاول) بمبايعة شعبية اثر اختياره حاكماً من قبل الشعب، فكان صباح بن جابر أول حاكم من تلك الأسرة. يلقب أفراد العائلة الحاكمة بلقب شيخ أو شيخة في الوثائق الرسمية.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التاريخ

الأصل

نشأت عائلة آل الصباح من اتحاد بني عتبة.[1][2] قبل استقرارها في الكويت، تم طرد عائلة آل الصباح من أم قصر في جنوب العراق من قبل العثمانيين بسبب عاداتهم المفترسة المتمثلة في اصطياد القوافل في البصرة والسفن التجارية في شط العرب.[3] وفقًا للتقاليد الشفوية، استقرت عائلة آل صباح في مناطق مختلفة في جنوب إيران والعراق،[1] حتى استقروا أخيرًا في ما يُعرف الآن بالكويت في أوائل القرن الثامن عشر الميلادي.[1] وفقًا لتقليد شفوي آخر، رواه الشيخ عبد الله للوكيل السياسي، فر آل صباح من الجفاف في وسط الجزيرة العربية في عام 1710. وهاجروا جنوبًا، لكنهم وجدوا الظروف لا تزال قاتمة، وعادوا والآن هاجروا مع عائلات أخرى إلى الزبارة، على الساحل الغربي لقطر. لم تكن الظروف أفضل من ذلك، فهاجروا مرة أخرى، هذه المرة شمالًا إلى الكويت حيث استقروا بحثًا عن المياه. في المحطة الأخيرة من الرحلة التي كانت بها عتبة الشمال (انتقلت إلى الشمال). وذلك بحسب أحد التقاليد هو أصل اسم بني عتوب.[4] بعد فترة وجيزة من تأسيس مستوطنة في الكويت، أصبح صباح زعيمًا، وحكم حتى وفاته في عام 1762.

مبارك الكبير

شكل عهد مبارك الكبير (1896-1915) التحالف الأساسي بين الكويت وبريطانيا. في أواخر القرن التاسع عشر، أدى تجدد القوة العثمانية إلى جانب صعود قوة آل سعود إلى تقريب الكويت من العثمانيين. بدأ هذا يتغير مع إغلاق القرن. عندما وصل الشيخ محمد إلى السلطة عام 1892، سرعان ما نشأت الخلافات بينه وبين شقيقه مبارك. تعامل محمد مع هذا من خلال انشغال مبارك بالشؤون خارج العاصمة. في عام 1896 استدعى ولديه جابر و سليم، وبعض المؤيدين وسافر إلى الكويت ودخل منزل محمد سراً. هناك قتل محمد وأخيه جراح. وفي الصباح أعلن مبارك وفاة أشقاءه وأنه يحكم مكانهم.[5]

الشيخ عبد الله السالم

أنهى الشيخ عبد الله السالم الصباح وضع الحماية البريطانية للكويت من خلال توقيع معاهدة مع البريطانيين في 19 يونيو 1961. قدم دستور الكويت في عام 1962، وتلاه البرلمان عام 1963.[6]

حرب الخليج

أثناء حرب الخليج، أدار أمير الكويت الشيخ جابر الأحمد الصباح وحكومته الحكومة المنفية من فندق في الطائف، المملكة العربية السعودية.[7]

ومن الطائف أقام الشيخ جابر حكومته ليكون وزراؤها على تواصل مع الناس الذين ما زالوا في الكويت. كانت الحكومة قادرة على توجيه مقاومة مسلحة سرية مكونة من قوات عسكرية ومدنية على حد سواء، وتمكنت من تقديم الخدمات العامة للشعب الكويتي الذي بقي، مثل رعاية الطوارئ من خلال الأموال التي وفرتها من عائدات النفط.[8] في غضون ذلك، ضغط الشيخ جابر وحكومته لتلقي عمل دعم عسكري ضد العراق قبل وأثناء حرب الخليج. عندما انتهت الحرب في 28 فبراير 1991، بقي الشيخ جابر في المملكة العربية السعودية مع إعلان الأحكام العرفية ثلاثة أشهر.[9]

من خلال فرض الأحكام العرفية، كان المسؤولون الحكوميون قادرين على ضمان عدم وجود عراقيين في الكويت ربما حاولوا مرة أخرى الإطاحة بالحكومة. كما تم تكليفهم بالتأكد من أن البلاد كانت آمنة بما يكفي لعودة الشيخ جابر وحكومته، وهو ما فعلوه في النهاية في 15 مارس 1991.[9]

الخلافات العامة

 
صورة عن خبر التصالح بين أسرة الصباح في مدينة الزبير، الخبر من جريدة الأوقات العراقية في 19 أبريل 1922. يبدو من الخبر ان الشيخ أحمد الجابر بعد سنة من توليه الحكم أوعز الى الشيخ عبد الله السالم الذي كان ولي العهد للقيام بهذه المهمة مع بني عمومتهم الجراح الصباح.

قال عالم السياسة الكويتي محمد الوهيب إن "أعضاء من جماعة الصباح [قد] تدخلوا وتلاعبوا بالفصائل السياسية والاقتصادية كأداة لإضعاف بعضهم البعض، مع ادعاءات بالفساد كأسلوب شائع بشكل خاص".[10][11]

في أغسطس 2011، اكتشف أنصار الشيخ أحمد الفهد الأحمد الصباح وثائق تدين ما يصل إلى ثلث السياسيين الكويتيين فيما سرعان ما أصبح أكبر فضيحة فساد سياسي في تاريخ الكويت.[12] بحلول أكتوبر 2011، زُعم أن 16 سياسيًا كويتيًا تلقوا دفعات قدرها 350 مليون دولار مقابل دعمهم لسياسة الحكومة.[13]

في ديسمبر 2013، ادعى حلفاء الشيخ أحمد الفهد امتلاك شرائط يُزعم أنها تُظهر أن الشيخ ناصر المحمد الصباح وجاسم الخرافي كانا يناقشان خططًا لإسقاط الحكومة الكويتية.[14][13] وظهر الشيخ أحمد الفهد على قناة الوطن المحلية في وصف مزاعمه.[15]

في أبريل 2014، فرضت الحكومة الكويتية تعتيمًا إعلاميًا تامًا لحظر أي تغطية أو مناقشة حول هذه القضية.[16] في مارس 2015، ألغى المدعي العام الكويتي جميع التحقيقات في مؤامرة الانقلاب المزعومة وقرأ الشيخ أحمد الفهد اعتذارًا علنيًا عن التليفزيون الكويتي لنبذ مزاعم الانقلاب.[17] ومنذ ذلك الحين، "استهدفت السلطات الكويتية العديد من مساعديه واحتجزتهم بتهم مختلفة"،[13] وأبرزها أعضاء ما يسمى بـ "مجموعة الفنطاس" التي يُزعم أنها كانت المتداول الأصلي لمقطع الفيديو الانقلاب المزيف.[13][18]

في ديسمبر 2015، أدين الشيخ أحمد الفهد بـ "عدم احترام المدعي العام ونسب ملاحظة إلى حاكم البلاد دون إذن خاص من محكمة الأمير"، بإصدار حكم بالسجن ستة أشهر مع وقف التنفيذ وغرامة قدرها 1000 دينار كويتي. في يناير 2016، ألغت محكمة الاستئناف الكويتية الحكم السابق وبرّأت الشيخ أحمد الفهد من جميع التهم.[19]

في نوفمبر 2018، اتُهم الشيخ أحمد الفهد وأربعة متهمين آخرين في سويسرا بالتزوير فيما يتعلق بفيديو الانقلاب المزيف.[20] بعد ذلك بوقت قصير، تنحى الشيخ أحمد الفهد مؤقتًا عن دوره في اللجنة الأولمبية الدولية، في انتظار جلسة لجنة الأخلاقيات في المزاعم.[21][22] في أغسطس 2021، حضر الشيخ أحمد إلى المحكمة مع ثلاثة من المتهمين الأربعة الآخرين. [23] [24] في سبتمبر 2021، أدين الشيخ أحمد بالتزوير مع أربعة متهمين آخرين.[23][24] ونفى ارتكاب أي مخالفات ويخطط للاستئناف.[24]

في نوفمبر 2019، أُقيل نائب رئيس الوزراء ووزير الداخلية السابق الشيخ خالد الجراح الصباح من منصبه بعد أن قدم وزير الدفاع الشيخ ناصر صباح الأحمد الصباح بشكوى للنائب العام الكويتي تزعم اختلاس 240 مليون دينار كويتي (794.5 مليون دولار) من أموال الحكومة الكويتية أثناء تولي خالد منصب وزير الدفاع.[25] في يوليو 2020، رفعت وزارة العدل الأمريكية دعوى مصادرة الأصول ضد The Mountain Beverly Hills وممتلكات عقارية أخرى في الولايات المتحدة، بدعوى وجود مجموعة من ثلاثة مسؤولين كويتيين، بمن فيهم الشيخ خالد الجراح، أنشأوا حسابات غير مصرح بها باسم مكتب الملحق العسكري للبلاد في لندن، والمعروف باسم "صندوق الجيش". وزُعم أنهم مولوا الحسابات بأكثر من 100 مليون دولار من الأموال العامة الكويتية واستخدموها لأغراضهم الخاصة.[26] في مارس 2021، أمرت المحكمة الوزارية الكويتية باحتجاز خالد الجراح، الذي تم اعتقاله وسجنه.[27]

في 13 أبريل 2021 أمرت محكمة كويتية باحتجاز رئيس الوزراء السابق الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح بتهم فساد تتعلق بـ "صندوق الجيش".[28] وهو أول رئيس وزراء كويتي سابق يواجه الحبس الاحتياطي على خلفية تهم الكسب غير المشروع.[29] وزُعم أن الجرائم وقعت خلال ولاية جابر الصباح 2001-11 كوزير للدفاع.[28]

جدل ونقد

تتعرض عائلة آل الصباح لانتقادات بسبب فسادهم وافتقار الكويت إلى التنمية منذ عام 1990. وتعتبر الكويت على نطاق واسع أقل البلدان نمواً في دول مجلس التعاون الخليجي، بل وتتلقى استثمارات أجنبية أقل من اليمن. عائلة آل الصباح لا تحظى بشعبية كبيرة في الكويت وفشلت في إدارة شؤون البلاد، وهم معروفون بسوء إدارتهم للاقتصاد الكويتي. الكويت هي أكثر دول مجلس التعاون الخليجي اعتمادًا على النفط والأقل تنوعًا. يُعتقد على نطاق واسع أن الكويت ستكون أفقر دول مجلس التعاون الخليجي في حقبة ما بعد النفط. في نوفمبر 2019، أُقيل نائب رئيس الوزراء ووزير الداخلية السابق الشيخ خالد الجراح الصباح من منصبه بعد أن قدم وزير الدفاع [[ناصر صباح الأحمد الصباح | الشيخ ناصر صباح الأحمد الصباح] شكوى للنائب العام الكويتي تزعم اختلاس 240 مليون دينار كويتي (794.5 مليون دولار) خلال فترة تولي خالد منصب وزير الدفاع.[30] في مارس 2021، أمرت المحكمة الوزارية الكويتية باحتجاز خالد الجراح، الذي تم اعتقاله وسجنه.[31]

في 13 أبريل 2021، أمرت محكمة كويتية باحتجاز رئيس الوزراء السابق الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح بتهم فساد.[32] وهو أول رئيس وزراء كويتي سابق يواجه الحبس الاحتياطي بتهم الفساد. الكسب غير المشروع.[33] وزُعم أن الجرائم وقعت أثناء ولاية جابر الصباح وزيراً للدفاع من 2001 إلى 2011.[32]

دخل التنافس الأسري إلى الساحة العامة والمجال السياسي في فترة ما بعد عام 2006.[34] في أغسطس 2011، اكتشف أنصار الشيخ أحمد الفهد الصباح وثائق تدين ما يصل إلى ثلث السياسيين الكويتيين في فضيحة فساد سياسي كبيرة.[35] بحلول أكتوبر 2011، زُعم أن 16 سياسيًا كويتيًا تلقوا دفعات قدرها 350 مليون دولار مقابل دعمهم لسياسة الحكومة.[13]

في ديسمبر 2013 ، ادعى حلفاء الشيخ أحمد الفهد الأحمد الصباح امتلاك شرائط يُزعم أنها تظهر رئيس الوزراء السابق الشيخ ناصر المحمد الصباح ورئيس مجلس الأمة الكويتي السابق جاسم الخرافي كانوا يناقشون خطط الإطاحة بالحكومة الكويتية.[36][13] وظهر الشيخ أحمد الفهد على قناة الوطن المحلية في وصف مزاعمه. describing his claims.[37]

في أبريل 2014، فرضت الحكومة الكويتية تعتيمًا إعلاميًا تامًا لحظر أي تغطية أو مناقشة حول هذه القضية.[38] في مارس 2015، ألغى المدعي العام الكويتي جميع التحقيقات في مؤامرة الانقلاب المزعومة وقرأ أحمد الفهد اعتذارًا علنيًا على التلفزيون الكويتي الذي أعلن فيه نبذ مزاعم الانقلاب.[39] منذ ذلك الحين،[13] "تم استهداف واحتجاز العديد من مساعديه من قبل السلطات الكويتية بتهم مختلفة"، وعلى الأخص أعضاء ما يسمى بـ "مجموعة الفنطاس" التي يُزعم انهم المتداولون الأصليون لفيديو الانقلاب "المزيف".[13][40]

في ديسمبر 2015، أدين الشيخ أحمد الفهد بـ "عدم احترام المدعي العام ونسب ملاحظة إلى حاكم البلاد دون إذن خاص من محكمة الأمير"، بإصدار حكم بالسجن ستة أشهر مع وقف التنفيذ وغرامة قدرها 1000 دينار كويتي. في يناير 2016، ألغت محكمة الاستئناف الكويتية الحكم السابق وبرأت أحمد الفهد من جميع التهم.[41]

في نوفمبر 2018، اتهم أحمد الفهد، إلى جانب أربعة متهمين آخرين، في سويسرا بالتزوير فيما يتعلق بمقطع فيديو الانقلاب المزيف بعد تقديم دعاوى من قبل محامين يمثلون ناصر المحمد الصباح وجاسم الخرافي.[20] بعد ذلك بوقت قصير، تنحى أحمد الفهد مؤقتًا عن دوره في اللجنة الأولمبية الدولية، في انتظار جلسة استماع للجنة الأخلاقيات في الادعاءات.[42][43] يظل أحمد الفهد معلقا مؤقتا عن عضوية اللجنة الأولمبية الدولية حتى الآن.[44] الحد الأقصى لعقوبة السجن خمس سنوات.[45]

حكام آل صباح

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

النسب

صباح الأول،
أول حكام الكويت (1716–1762)
عبد الله الأول،
ثاني حكام الكويت (1762–1814)
جابر الأول
ثالث حكام الكويت (1814–1859)
صباح الثاني
رابع حكام الكويت (1859–1866)
عبد الله الثاني،
خامس حكام الكويت (1866–1892)
محمد،
سادس حكام الكويت (1892–1896)
مبارك،
مبارك الكبير
سابع حكام الكويت (1896–1915)
جابر الثاني،
ثامن حكام الكويت(1915–1917)
سالم،
تاسع حكام الكويت (1917–1921)
أحمد،
عاشر حكام الكويت (1921–1950)
عبد الله الثالث،
الحاكم رقم 11، أول أمراء الكويت (1950–1965)

أول رئيس وزراء
صباح الثالث،
الحاكم رقم 12، ثاني أمراء الكويت (1965–1977)

أول وزير خارجية
ثاني رئيس وزراء
محمد الأحمد الجابر الثاني،
أول وزير دفاع
جابر الثالث،
الحاكم رقم 13، ثالث أمراء الكويت، (1977–2006)

ثالث رئيس وزراء
صباح الرابع،
الحاكم رقم 1، خامس أمراء الكويت، (2006–2020)

ثاني وزير خارجية
ثاني وزير داخلية
خامس رئيس وزراء
نواف الأول،
الحاكم رقم 16، سادس أمراء الكويت (2020–الحاضر)

ثالث وثامن وزير داخلية
رابع وزير دفاع
أول نائب للحرس الوطني
مشعل،
ولي العهد، (2020–الحاضر )

ثاني نائب للحرس الوطني
Saad,
الحاكم رقم 14، رابع أمراء الكويت، 2006

أول وزير داخلية
ثاني وزير دفاع
رابع رئيس وزراء
سالم
رابع وزير داخلية
وزير الدفاع الثالث والسابع
محمد آل صباح،
ثالث وزير خارجية
ناصر،
سادس رئيس وزراء
ناصر،
وزير الدفاع رقم 13


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

انظر أيضاً

المصادر

  1. ^ أ ب ت B. Slot (1991). The Origins of Kuwait. p. 70-71. ISBN 9004094091.
  2. ^ Hamad Ibrahim Abdul Rahman Al Tuwaijri (1996). "Political power and rule in Kuwait" (PhD Thesis). Glasgow University. p. 6. Retrieved 5 February 2021.
  3. ^ "'Gazetteer of the Persian Gulf. Vol I. Historical. Part IA & IB. J G Lorimer. 1915' [1000] (1155/1782)". qdl.qa. 30 September 2014. p. 1000. Retrieved 16 January 2015.
  4. ^ Crystal, Jill (1990). Oil and politics in the Gulf : rulers and merchants in Kuwait and Qatar. Cambridge [England]: Cambridge University Press. ISBN 0-521-36639-9. OCLC 19722357.
  5. ^ Crystal, Jill (1990). Oil and politics in the Gulf : rulers and merchants in Kuwait and Qatar. Cambridge [England]: Cambridge University Press. ISBN 0-521-36639-9. OCLC 19722357.
  6. ^ Herb, Michael (2014). The wages of oil : Parliaments and economic development in Kuwait and the UAE. Ithaca. ISBN 978-0-8014-5469-1. OCLC 897815115.
  7. ^ Crystal, Jill (1990). Oil and politics in the Gulf : rulers and merchants in Kuwait and Qatar. Cambridge [England]: Cambridge University Press. ISBN 0-521-36639-9. OCLC 19722357.
  8. ^ Schmitt, Eric; Times, Special To the New York (1991-01-05). "CONFRONTATION IN THE GULF;". The New York Times (in الإنجليزية). ISSN 0362-4331. Retrieved 2021-09-02.
  9. ^ أ ب Ibrahim, Youssef M.; Times, Special To the New York (1991-03-04). "AFTER THE WAR: Kuwait City; Nagging Question Lies Beneath Kuwait's Rejoicing: When Is the Emir Coming Home?". The New York Times (in الإنجليزية). ISSN 0362-4331. Retrieved 2021-09-02.
  10. ^ Alwuhaib, Mohammed (30 November 2012). "Kuwait: The Crisis and its Future". Arab Reform Bulletin. 63: 2.
  11. ^ Ulrichsen, Kristian; Henderson, Simon (October 4, 2019). "Kuwait: A Changing System Under Stress". The Washington Institute for Near East Policy.
  12. ^ "Everyone's a loser as Kuwait's 'Black Wednesday' leaves opposition weaker and regime foundering | Gulf States Newsletter". www.gsn-online.com. Retrieved 17 October 2020.
  13. ^ أ ب ت ث ج ح خ د Diwan, Kristin Smith. "Kuwait's constitutional showdown". Foreign Policy (in الإنجليزية). Retrieved 17 October 2020.
  14. ^ "'Fake' video tape ends Kuwait coup investigation". BBC News (in الإنجليزية). 18 March 2015. Retrieved 17 October 2020.
  15. ^ "فيديو: أحمد الفهد الصباح عبر قناة الوطن: يشرح قصة (الشريط) وكيف تعامل معه: وصلني من مصدر مجهول !". مدونة الزيادي. Retrieved 17 October 2020.
  16. ^ "Kuwait orders media blackout on 'coup' video". www.aljazeera.com (in الإنجليزية). Retrieved 17 October 2020.
  17. ^ "Indicted Kuwaiti Sheikh Steps Aside From I.O.C. (Published 2018)". The New York Times (in الإنجليزية). The Associated. 19 November 2018. ISSN 0362-4331. Retrieved 17 October 2020.
  18. ^ "Kuwaiti royals jailed after appeal in social media case fails". ArabianBusiness.com (in الإنجليزية). Retrieved 17 October 2020.
  19. ^ "Kuwaiti court overturns conviction of ruling family member - media". Reuters (in البرتغالية). 26 January 2016. Archived from the original on 20 October 2020. Retrieved 17 October 2020.
  20. ^ أ ب "Powerful Kuwaiti IOC member to be tried in Switzerland for forgery". France 24 (in الإنجليزية). 17 November 2018. Retrieved 17 October 2020.
  21. ^ "Indicted Kuwaiti Sheikh Steps Aside From I.O.C. (Published 2018)". The New York Times (in الإنجليزية). 19 November 2018. ISSN 0362-4331. Retrieved 17 October 2020.
  22. ^ "Sheikh Ahmad al-Sabah stands down from IOC amid forgery allegations". The Guardian (in الإنجليزية). 19 November 2018. Retrieved 20 October 2020.
  23. ^ Farge, Emma (10 September 2021). "Kuwait's Sheikh Ahmad convicted of forgery in Geneva trial". Reuters.
  24. ^ أ ب Panja, Tariq (10 September 2021). "Olympics Power Broker Convicted in Forgery Case". New York Times.
  25. ^ "Kuwait Defence Minister Shaikh Nasser takes aim at outgoing premier Jaber". gulfnews.com (in الإنجليزية). Retrieved 2021-09-02.
  26. ^ "Stolen Kuwaiti Money in Beverly Hills 'Mountain,' U.S. Says". Bloomberg.com (in الإنجليزية). 2020-07-16. Retrieved 2021-09-19.
  27. ^ "Kuwait transfers ex-interior minister to prison pending probe". Middle East Monitor (in الإنجليزية). 2021-03-15. Retrieved 2021-09-02.
  28. ^ أ ب "Former Kuwaiti premier held on corruption charges". www.aa.com.tr.
  29. ^ "Kuwait: Sheikh Jaber Al Mubarak Al Sabah detained". gulfnews.com.
  30. ^ "Kuwait Defence Minister Shaikh Nasser takes aim at outgoing premier Jaber". gulfnews.com (in الإنجليزية). Retrieved 2021-09-02.
  31. ^ "Kuwait transfers ex-interior minister to prison pending probe". Middle East Monitor (in الإنجليزية). 2021-03-15. Retrieved 2021-09-02.
  32. ^ أ ب "Former Kuwaiti premier held on corruption charges". www.aa.com.tr.
  33. ^ "Kuwait: Sheikh Jaber Al Mubarak Al Sabah detained". gulfnews.com.
  34. ^ "Kuwait: A Changing System Under Stress Sudden Succession Essay Series". The Washington Institute (in الإنجليزية). Retrieved 2021-09-02.
  35. ^ "Everyone's a loser as Kuwait's 'Black Wednesday' leaves opposition weaker and regime foundering | Gulf States Newsletter". www.gsn-online.com. Retrieved 2020-10-17.
  36. ^ "'Fake' video tape ends Kuwait coup investigation". BBC News (in الإنجليزية). 18 March 2015. Retrieved 2020-10-17.
  37. ^ "فيديو: أحمد الفهد الصباح عبر قناة الوطن: يشرح قصة (الشريط) وكيف تعامل معه: وصلني من مصدر مجهول !". مدونة الزيادي. Retrieved 17 October 2020.
  38. ^ "Kuwait orders media blackout on 'coup' video". www.aljazeera.com (in الإنجليزية). Retrieved 17 October 2020.
  39. ^ "Indicted Kuwaiti Sheikh Steps Aside From I.O.C. (Published 2018)". The New York Times (in الإنجليزية). The Associated. 19 November 2018. ISSN 0362-4331. Retrieved 17 October 2020.
  40. ^ "Kuwaiti royals jailed after appeal in social media case fails". ArabianBusiness.com (in الإنجليزية). Retrieved 17 October 2020.
  41. ^ "Kuwaiti court overturns conviction of ruling family member - media". Reuters (in البرتغالية). 26 January 2016. Archived from the original on 20 October 2020. Retrieved 17 October 2020.
  42. ^ "Indicted Kuwaiti Sheikh Steps Aside From I.O.C. (Published 2018)". The New York Times (in الإنجليزية). 19 November 2018. ISSN 0362-4331. Retrieved 17 October 2020.
  43. ^ "Sheikh Ahmad al-Sabah stands down from IOC amid forgery allegations". The Guardian (in الإنجليزية). 19 November 2018. Retrieved 20 October 2020.
  44. ^ "Sheikh Ahmad Al-Fahad AL-SABAH - Kuwait Olympic Committee (Suspension provisionally lifted by the IOC EB on 16 August 2018), IOC Member since 1992". International Olympic Committee (in الإنجليزية). 11 January 2020. Retrieved 17 October 2020.
  45. ^ Dunbar, Graham (22 February 2021). "Trial of Olympic sheikh on forgery charge pushed back". CTVNews.

وصلات خارجية

الكلمات الدالة: