افتح القائمة الرئيسية

الأسرة المصرية العاشرة

پاليتة اور كاو ختي. اللوڤر.
الأسر الفرعونية
بمصر القديمة
مصر قبل الأسرات
عصر نشأة الأسرات
عصر الأسر المبكرة
1 - 2
الدولة القديمة
3 - 4 - 5 - 6
الفترة الانتقالية الأولى
7 - 8 - 9 - 10 -
11 (طيبة فقط)
الدولة الوسطى
11 (كل مصر)
12 - 13 - 14
الفترة الانتقالية الثانية
15 - 16 - 17
الدولة الحديثة
18 - 19 - 20
الفترة الانتقالية الثالثة
21 - 22 - 23 - 24 - 25
العصر المتأخر
26 - 27 - 28
29 - 30 - 31
العصر الإغريقي والروماني
بطالمة - الإمبراطورية الرومانية

الأسرة العاشرة هم ملوك معروفون في تاريخ مصر. والأسر السابعة حتى العاشرة وكذلك حادية عشر طيبة يعرفون باسم الفترة الإنتقالية الأولى.

أسس مري إب رع الأسرة التاسعة في هيراكليوبوليس ماجنا، جنوب الفيوم، وهي عاصمة الإقليم العشرين بمصر العليا. واستمرت الأسرة العاشرة هناك. وكانت مصر في ذلك الوقت غير موحدة. لذا فهناك تراكب بين ملوك تلك الأسرتين و الأسر المحلية. الأسماء التالية قد تم التعرف عليها، إلا أن التواريخ عير مؤكدة.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

فهرست

ملوك الأسرة العاشرة

الأسرة العاشرة
الاسم ملاحظات
ختي الخامس -
مري -
رع ختي (سي) -
ختي السادس -
ختي السابع -
مري كا رع الأول -
 
نقش غائر من "إني" وأسرته (p. سقارة) متحف اللوڤر


الأحداث

وما زالت أسباب انتقال الحكم من الأسرة التاسعة إلى الأسرة العاشرة مجهولة، لاسيما وأننا نستشف من خلال أسماء ملوكها نوع من التواصل. كما كان المصريون يستخدمون عبارة "عائلة ختي" للإشارة إليهم. ولا يستبعد أبدا أن يكون انقسام فراعنة هراكليوبوليس إلى أسرتين راجعا إلى إعادة تفسير أصول الملكية المصرية. ومهما كان الأمر فإن الأسرة العاشرة تتضمن أربعة عشر فرعونا، معظمهم مجهولون، حكموا وقتا قصيرا (2090 - 2022 ق.م) (؟) وينبثق من أعماق هذا الغموض ، عدة ملوك هم : نفر كارع Neferkare ، وختي Chety وبصفة خاصة مري كارع Merikare ، الذي وجه إليه أبوه تعاليمه المشهورة، لم تدع الأسرة العاشرة بخلاف الأسرة التاسعة السيادة على كل القطر المصري، بل إنها اعترفت بوجود الأسرة الطيبية (نسبة إلى طيبة) بمصر العليا المنافسة لها، وكانت منطقتا أبيدوس وثي اللتان فقدتا على التوالي ، ثم عادتا إليها ثانية ، تعدان بمثابة منطقة حدود فاصلة بين المملكتين، وقد استوحت الأسرة العاشرة الكثير من تقاليد الدولة القديمة ، لاسيما بسبب سيطرتها على منف التي تعد مصدر تلك التقاليد في ذلك الوقت. ومع ذلك يبدو أن "مري كارع" قد شيد هرمه بمنطقة سقارة . كما يبدو أن هذه الأسرة قد حافظت على حدودها عند الدلتا الشرقية من خطر الأسيويين ، وحرصت بشكل أو بآخر على صيانة التراث الثقافي الذي تركته الدولة القديمة حتى إن فراعنة طيبة قد استعانوا بعد انتصارهم بالفنانين والكفاءات التي عملت في الدولة البائدة.[1]

انظر أيضا

المصادر

  1. ^ پاسكال ڤيرنوس (1999). موسوعة الفراعنة. دار الفكر. Unknown parameter |coauthors= ignored (|author= suggested) (help)