بحر إيجة

بحر إيجة (باليونانية:Αιγαίον Πέλαγος ، Aigaio Pelagos, [eˈʝeo ˈpelaɣos] بالتركية: Ege Denizi ) ، هو أحد أفرع البحر المتوسط يقع بين شبه الجزيرة اليونانية والأناضول. يتصل بالبحر الأسود وبحر مرمرة عن طريق مضيقي البوسفور والدردنيل. وتطل عليه تركيا واليونان.

Aegean Sea map.png

ولدت العديد من الحضارات في تاريخ الإنسانية على شواطئه أشهرها حضارة مينوسيو كريت. أنشئت العديد من الدول المدن كأثينا وإسبرطة. سكنت شواطئ من قبل العديد من الشعوب كالفرس والرومان ومن قبل الإمبراطورية البيزنطية والسلاجقة والعثمانيين.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الاسم وأصل الكلمة

الجغرافيا

مدى

الهيدروغرافيا

المناخ

السكان

النشاط الزلزالي

 
صورة من إحدى مباني إزمير عند وقوع زلزال 30 أكتوبر 2020.

في 30 أكتوبر 2020، وقع زلزال بقوة 7.0 في بحر إيجة، وصل تأثيره محافظة أزمير الواقعة على الساحل لغربي لتركيا وشعر به سكان إسطنبول وأزمير وأثينا في اليونان. أسفر الزلزال عن سقوط أكثر من 20 مبنى في ازمير، ولم ترد أنباء عن وقوع خسائر بشرية.[1]


الموقع

 
 
 
بحر إيجة

يقع بحر إيجة بين اليونان من ناحيتي الغرب والشمال، وتركيا من ناحية الشرق، وجزيرة كريت إلى الجنوب. ويسمَّى أقصى جزء جنوبي من بحر إيجة بحر كريت. ويغطي بحر إيجة مساحة تبلغ 179,000 كم². ويبلغ طوله حوالي 640كم، كما يبلغ عرضه أكثر من 320 كم في أعرض جزء له. ويربط مضيق الدردنيل الذي يقع في الشاطئ الشمالي الشرقي، بحر إيجة ببحر مرمرة. [2]

الجزر

تقع جُزُر عديدة ـ تسمَّى الأرخبيل اليوناني ـ في جميع أرجاء بحر إيجة. وتشكِّل تلك الجزر مجموعتين رئيسيتين هما السيكلادية، والسبورادية. وقد حققت جزر بحر إيجة الجميلة شهرة في التاريخ الإغريقي والأساطير الإغريقية. وبعض تلك الجزر براكين قديمة، مكوَّنة من الحمم، بينما يتكون بعضها الآخر من الرخام الأبيض النقي. وتتضمن الجزر الأكثر أهمية، دلوس وإيوبوي وساموس ولسبوس ولمنوس وباتموس ورودس. وتشكِّل الجزر الدوديكانية جزءا من المجموعة السبورادية. وقد انتزعت إيطاليا الجزر الدوديكانية من تركيا عام 1912م إلاً أنها ضُمَّت لليونان بعد الحرب العالمية الثانية. وتشكِّل جزر الأرخبيل اليوناني مجتمعةً مساحة تبلغ حوالي 6,470 كم².

الجغرافيا الحيوية والبيئة

المناطق المحمية

التاريخ

 
خريطة تاريخية لبحر إيجة رسمها الريس پيري

التاريخ القديم

اليونان القديمة

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الحكم الروماني

فترة العصور الوسطى

العصر الحديث

الحالة الاقتصادية والسياسية

تنقسم جزر بحر إيجه إلى سبع مجموعات:

  1. جزر بحر إيجه الشمالية,
  2. ايوبا,
  3. سپورداس الشمالية,
  4. سايكلادس,
  5. الجزر السارونية (أو Argo-Saronic Islands),
  6. دوديكانس (أو سپورداس الجنوبية),
  7. كريت.

نزاع بحر إيجة

نزاع بحر إيجة، هو مجموعة من الخلافات المترابطة بين اليونان وتركيا حول السيادة والحقوق المجاورة في منطقة بحر إيجة. أثرت هذه المجموعة من النزاعات بشدة على العلاقات اليونانية التركية منذ السبعينيات، وأدت مرتين إلى اقتراب أزمات من اندلاع الأعمال العدائية العسكرية، عام 1987 وفي أوائل عام 1996. وتنقسم القضايا في بحر إيجة إلى عدة فئات:

يتمثل أحد جوانب النزاع في التفسيرات المختلفة للقانون البحري: لم توقع تركيا على اتفاقية الرصيف القاري ولا على اتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار، اعتبارًا من مايو 2022 تم التوقيع عليها من قبل 168 طرفًا، بما في ذلك اليونان؛ على هذا النحو، لا تعترف تركيا بالرصيف القاري القانوني والمنطقة الاقتصادية الخالصة حول الجزر اليونانية.

بين عام 1998 وأوائل عام 2010، اقترب البلدان من التغلب على التوترات من خلال سلسلة من الإجراءات الدبلوماسية، لا سيما بهدف تخفيف انضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروپي. ومع ذلك، ظلت الخلافات حول المسارات الدبلوماسية المناسبة للتوصل إلى حل جوهري دون حل، واعتبارًا من عام 2022، ظلت التوترات قائمة.

 
الرئيس أردوغان في ختام التدريبات العسكرية بأزمير، 9 يونيو 2022.

في 9 يونيو 2022، حذر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليونان من نزع السلاح من الجزر في بحر إيجه، قائلاً إنه "لا يمزح" بهذا التحذير. وتقول تركيا إن اليونان تبني وجودًا عسكريًا في انتهاك للمعاهدات التي تضمن الوضع غير المسلح لجزر بحر إيجة. وتقول إنه تم التنازل عن الجزر لليونان بشرط أن تظل منزوعة السلاح.[3]

وقال أردوغان في اليوم الأخير من التدريبات العسكرية التي تجري بالقرب من إزمير على ساحل بحر إيجة التركي "ندعو اليونان لوقف تسليح الجزر التي ليس لها وضع عسكري والعمل وفقًا للاتفاقيات الدولية". "أنا لا أمزح، أنا أتحدث بجدية. هذه الأمة عاقدة العزم".

اليونان وتركيا حليفان في الناتو، لكن الدول المجاورة لها تاريخ من الخلافات حول مجموعة من القضايا، بما في ذلك التنقيب عن المعادن في شرق المتوسط والمطالبات المتنافسة في بحر إيجه.

وتابع الزعيم التركي: "نحذر اليونان من الابتعاد عن الأحلام والأفعال التي ستندم عليها، وأن تعود إلى رشدها". لن تتخلى تركيا عن حقوقها في بحر إيجه بنفس الطريقة التي لن تتراجع فيها عن استخدام حقوقها الناشئة عن اتفاق دولي. وتصر اليونان على أن تركيا أساءت تفسير المعاهدات عمداً وتقول إن لديها أسباباً قانونية للدفاع عن نفسها في أعقاب الأعمال العدائية من جانب أنقرة، بما في ذلك التهديد بالحرب منذ فترة طويلة إذا وسعت اليونان مياهها الإقليمية.

في أثينا، قال المتحدث باسم الحكومة اليونانية جيانيس أوكونومو إن اليونان تتعامل مع "الاستفزازات" التركية "بهدوء وتصميم". وقال: "من الواضح للجميع أن بلادنا طورت بصمتها الجيوستراتيجية والجيوسياسية وكذلك قدرتها الرادعة لتكون قادرة في أي وقت على الدفاع عن سيادتها الوطنية وحقوقها السيادية".

في غضون ذلك، كرر أردوغان أيضًا تصميم تركيا على شن هجوم جديد عبر الحدود في سوريا بهدف صد الميليشيات الكردية السورية وإنشاء منطقة عازلة بطول 30 كيلومترًا (19 ميلًا). وتعتبر تركيا المليشيا امتداداً لحزب العمال الكردستاني المحظور.

وقال الزعيم التركي "لن نسمح أبدا بإنشاء ممرات إرهابية على طول حدود بلادنا، وسنكمل بالتأكيد الأجزاء المفقودة من منطقتنا الأمنية". وتابع أردوغان: "نأمل ألا يعارض أي من حلفائنا وأصدقائنا الحقيقيين مخاوفنا الأمنية المشروعة". قال أردوغان إن الهجوم التركي الجديد في سوريا سيستهدف بلدتي تل رفعت ومنبج، الواقعة غربي نهر الفرات ومن حيث يشن المقاتلون الأكراد السوريون هجمات على أهداف تركية.



النقل

الصيد

السياحة

انظر أيضاً


المصادر

  1. ^ "زلزال بقوة 6.6 درجات في بحر إيجة يهز تركيا واليونان". سكاي نيوز عربية. 2020-10-30. Retrieved 2020-10-30.
  2. ^ الموسوعة المعرفية الشاملة
  3. ^ "Turkey's Erdogan warns Greece to demilitarize Aegean islands". أسوشيتد پرس. 2022-06-09. Retrieved 2022-06-09.

Coordinates: 39°15′34″N 24°57′09″E / 39.25944°N 24.95250°E / 39.25944; 24.95250 (Aegean Sea)