القوات المسلحة البريطانية

القوات المسلحة البريطانية ، المعروفة أيضًا باسم القوات المسلحة صاحبة الجلالة، هي الخدمات العسكرية المسؤولة عن الدفاع عن المملكة المتحدة وأقاليمها ما وراء البحار وملحقات التاج البريطاني. كما أنها تعزز المصالح الأوسع للمملكة المتحدة ، وتدعم جهود حفظ السلام الدولية وتقدم المساعدات الإنسانية.[5]

British Armed Forces
MinistryofDefence.svg
Badge
British Tri Services Logo.svg.png
Flag
فروع الخدمة
المقر الرئيسيوزارة الدفاع, لندن
القيادة
HeadRoyal Standard of the United Kingdom.svg Queen إليزابيث الثانية[1]
Prime MinisterFlag of the United Kingdom.svg Boris Johnson
Defence SecretaryFlag of the British Secretary of State for Defence.svg Ben Wallace
Chief of the Defence StaffFlag of the Chief of the Defence Staff.svg GEN Sir Nick Carter
العديد
سن التجنيد16-17 with parental consent, 18 without and to serve in combat
التجنيدNo
الأفراد النشطون148,500[2]
أفراد الاحتياط44,960[2]
الأفراد المنشورون11,000 (31 December 2018)[3]
النفقات
الميزانية$69 billion (2020) (ranked 4th)[4]
النسبة من ن.م.ا.2.61% (2020)[4]
الصناعة
الموردون المحليون
الموردون الأجانب
مقالات ذات صلة
التاريخMilitary history of the United Kingdom
Conflicts involving the United Kingdom
الرتب

منذ تشكيل مملكة بريطانيا العظمى في عام 1707 (خلفتها لاحقًا المملكة المتحدة) ،[6] شهدت القوات المسلحة نشاطًا في عدد من الحروب الكبرى التي شاركت فيها القوى العظمى في العالم ، بما في ذلك حرب السنوات السبع ، والحروب النابليونيةوحرب القرم والحرب العالمية الأولى والحرب العالمية الثانية. سمح الخروج المنتصر بشكل متكرر من الصراعات لبريطانيا بأن تثبت نفسها كواحدة من القوى العسكرية والاقتصادية الرائدة في العالم. تتألف القوات المسلحة البريطانية اليوم من: البحرية الملكية ، وهي أسطول من المياه الزرقاء بأسطول مكون من 77 سفينة ، إلى جانب مشاة البحرية الملكية ، وهي قوة مشاة خفيفة برمائية عالية التخصص ؛ الجيش البريطاني ، الفرع الرئيسي للحرب البرية في المملكة المتحدة ؛ والقوات الجوية الملكية ، وهي قوة جوية متطورة تقنيًا بأسطول عملياتي متنوع يتكون من كل من الطائرات ذات الأجنحة الثابتة والطائرات الدوارة. تشمل القوات المسلحة البريطانية القوات الدائمة والاحتياطي النظامي والمحميات الطوعية والمحميات المكفولة.

رئيس القوات المسلحة هو ملكة بريطانيا ، حاليًا الملكة إليزابيث الثانية ، والتي يقسم لها أفراد القوات المسلحة بالولاء.[7][8] ومع ذلك ، فقد منح المؤتمر الدستوري القديم العهد سلطة تنفيذية بحكم الواقع ، من خلال ممارسة الامتياز الملكي ، إلى رئيس الوزراء ووزير الخارجية للدفاع. يتخذ رئيس الوزراء (بالنيابة عن مجلس الوزراء) القرارات الرئيسية بشأن استخدام القوات المسلحة.[9] ومع ذلك ، تظل الملكة هي السلطة العليا للجيش. يوافق برلمان المملكة المتحدة على استمرار وجود الجيش البريطاني من خلال تمرير قانون القوات المسلحة مرة واحدة على الأقل كل خمس سنوات ، كما هو مطلوب في قانون الحقوق 1689. لا تفعل البحرية الملكية والقوات الجوية الملكية ومشاة البحرية الملكية مع جميع القوات الأخرى تتطلب هذا الفعل. يتولى إدارة القوات المسلحة مجلس الدفاع التابع لوزارة الدفاع برئاسة وزير الدولة للدفاع.

المملكة المتحدة هي واحدة من خمس قوى نووية معترف بها ، وهي عضو دائم في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة ، وعضو مؤسس ورائد في حلف الناتو العسكري ، وهي طرف في ترتيبات دفاع القوى الخمس. تتم صيانة الحاميات الخارجية ومرافق التدريب في جزيرة أسنسيون والبحرين وبليز وبرمودا وإقليم المحيط الهندي البريطاني وبروناي وكندا وقبرص وجزر فوكلاند وألمانيا وجبل طارق وكينيا ومونتسيرات ونيبال وقطر وسنغافورة والولايات المتحدة.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التاريخ

الإمبراطورية والحروب العالمية

الحرب الباردة

اليوم

تنظيم القيادة

الأفراد

نفقات الدفاع

الأسلحة النووية

المنشآت العسكرية في الخارج

قوات المشاة

تدريب نسر السهوب

القوات المسلحة

البحرية الملكية

مشاة البحرية الملكية

الجيش البريطاني

سلاح الجو الملكي

وزارة الدفاع

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التوظيف

دور المرأة

المصادر

  1. ^ "The Queen and the Armed Forces". www.royal.uk. Retrieved 2020-10-13. ...The Queen is Head of the Armed Forces...
  2. ^ أ ب خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة quarterly personnel report
  3. ^ "Where Are The Armed Forces Deployed This Festive Season?". Archived from the original on 21 March 2019.
  4. ^ أ ب Tian, Nan; Fleurant, Aude; Kuimova, Alexandra; Wezeman, Pieter D.; Wezeman, Siemon T. (27 April 2020). "Trends in World Military Expenditure, 2019" (PDF). Stockholm International Peace Research Institute. Retrieved 27 April 2020.
  5. ^ The Mission of the Armed Forces Archived 2 February 2007 at the Wayback Machine., armedforces.co.uk
  6. ^ خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة Union1707
  7. ^ Governance of Britain, July 2007. Retrieved on 2013-05-12.
  8. ^ Review of the Royal Prerogative Powers: Final Report, Ministry of Justice, October 2009. Retrieved on 2013-05-12.
  9. ^ "Whose hand is on the button?". BBC. 2 December 2008. Retrieved 2009-03-14.

وصلات خارجية