افتح القائمة الرئيسية

أبو تلات، الإسكندرية

(تم التحويل من أبو تلات)
أبو تلات في حي العجمي

أبو تلات، هي قرية ومصيف على بعد 26 كم غرب مدينة الإسكندرية، مصر. وتقع على شاطئ أبو تلات نقطة ابرار كابلات الاتصالات البحرية القادمة إلى مصر، منذ 1868. وتقابلها الزعفرانة على البحر الأحمر.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

فهرست

كابل تي‌إي نورث

تعتبر أبو تلات نقطة ابرار لكابل الاتصالات البحرية تي‌إي نورث الذي يصل بين فرنسا ومصر طورتها ألكاتل لوسنت.[1] يمتد الكابل بطول 3.100 كم وتصل قدرته إلى أكثر من 20 ت.بيت/ث. على 8 أزواج من الألياف البصرية.[2]

عقدت المصرية للاتصالات صفقة في 2008 بقيمة 15 مليون دولار لبيع 25% من السعة الكلية للمشروع لشركة ألكاتل لوسنت. يمتد الكابل من أبو تلات إلى مدينة مارسيليا الساحلية الفرنسية عن طريق وصلة ألياف ضوئية بطول 3.100 كم، والذي يمر عبر الشبكة المحلية المصرية ومن بعدها إلى آسيا. .[3]

 
لافتة كابل إي تي نورث أبو تلات-مارسليا.

يقع مرفق نقطة الإبرار في مجمع صغير متواري خلف حراسة عسكرية مشددة. داخل المرفق توجد غرفة الخوادم معلق داخلها لافتة حمراء مكتوب عليها كابل "تي‌إي نورث". هناك غرفة أصغر للعمليات، حيث يجلس المهندسين أمام عدد كبير من الشاشات التي تعرض كميات هائلة من المعلومات، بالإضافة لمئات البطاريات، التي تستخدم في حالة إنقطاع التيار الكهربائي.


حوادث الانقطاع

في 22 مارس 2013، عانت بعض المناطق في محافظات مصر المختلفة من بطء شديد في الإنترنت ووصل البطء الى حد الانقطاع الكامل في بعض المناطق بحسب مستخدمين ونشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي. وفي تصريح لوزير الاتصالات المصري، م. عاطف حلمي أكد وجود قطع في كابل تي إي نورث الخاص بالشركة المصرية للاتصالات، وأن العطل محدود على مصر ولا تتجاوز نسبة الأعطال 15%، والتأثير الأكبر يتركز على منطقة غرب الهند. حسب تصريحات وزير الاتصالات، فسبب انقطاع الكابل قد يكون نتيجة اضطرابات الحالة الجوية أو رسو إحدى السفن بشكل عشوائي، ولكنه لم يرجح السبب الأخير.[4]

تبين أن سبب الانقطاع أن ناقلة النفط الهندية إم تي بي إلفانت تسببت لدى مرورها في المياه الاقليمية المصرية بالقرب من سواحل الإسكندرية في إنقطاع كابلات الاتصالات البحرية سيكم، تي‌إي نورث، إي‌أي‌جي. قامت قوات البحرية المصرية باحتجاز 12 من طاقم السفينة الهنود لأربع أشهر وكذلك تحفظت على الناقلة.[5]

طالب البحرية المصرية والمصرية للاتصالات بتسوية قيمتها 40 مليون دولار، وفي 30 يونيو 2013، وبعد مفاوضات مع السفارة الهندية، وقعت المصرية للاتصالات المشغل الرئيسي للإنترنت في مصر اتفاقية تسوية بقيمة 12.5 مليون دولار. وبموجب هذا الاتفاق سيتحمل ممثلي السفينة تكاليف الإصلاح وقطع الغيار وإعادة الشيء لأصله وعليه تم رفع الحجز التحفظي عن السفينة أمام المحاكم المصرية.[6]

انظر أيضاً

المصادر

  1. ^ "Telecom Egypt awards Alcatel-Lucent new submarine cable contract worth US$125 million". Retrieved 2010-08-04.
  2. ^ "TE North cable system upgraded to 40G". Retrieved 2012-02-14.
  3. ^ "Small village in Egypt houses world Internet secret". cnbc.com. 2014-05-29. Retrieved 2014-06-03.
  4. ^ "وزير الاتصالات للتحرير : قطع في كابل تي اي نورث والعطل لا يتجاوز 15 %". جريدة التحرير. 2013-03-22. Retrieved 2013-03-23.
  5. ^ "البحرية المصرية والمصرية للاتصالات تطالب ب40 مليون دولار للتسوية". إنديان إكسپرس. 2014-06-30. Retrieved 2014-02-10.
  6. ^ "المصرية للاتصالات تحصل على 12.5 مليون دولار تسوية من ناقلة تسبب بقطع الكوابل البحري". أراب فاينانس لتداول الأوراق المالية. 2014-02-10. Retrieved 2014-02-10.