بي إتش پي

بي إتش پي BHP، كانت تُعرف باسم بي إتش پي بيليتون، هي الكيان التجاري لمجموعة بي إتش پي المحدودة، وهي شركة عامة أنگلو-أسترالية متعددة الجنسيات تعمل في مجال التعدين والمعادن والنفط، يقع مقرها الرئيسي في ملبورن، ڤيكتوريا، أستراليا.

مجموعة بي إتش پي المحدودة
النوعDual-listed public company
رمز التداولLSE: BLT
NYSEBHP
NYSEBBL
ASXBHP
JSE: BIL
S&P/ASX 200 Component
FTSE 100 Component
الصناعةMetals and Mining
تأسستBroken Hill Proprietary Company Limited (BHP) 1885;
Billiton plc 1860;
Merger of BHP and Billiton, 2001 (creation of a DLC)
المقر الرئيسيMelbourne, Australia
(BHP Billiton Limited)
London, United Kingdom
(BHP Billiton plc)[1]
نطاق الخدمةWorldwide
المنتجاتIron ore, coal, petroleum, copper, natural gas, nickel & uranium
الدخلUS$44٫288 billion (2019)[2]
ربح العملياتUS$16٫113 billion (2019)[2]
US$9٫185 billion (2019)[2]
إجمالي الأصولUS$100٫861 billion (2019)[2]
إجمالي الأنصبةUS$47٫240 billion (2019)[2]
الموظفون72,000 (2020)[3]
الموقع الإلكترونيbhp.com
شعار بي إتش پي بيليتون السابق.

تأسست الشركة عام 1885 في بلدة بروكن هيل للتعدين في نيو ساوز ويلز. بحلول 2017، كانت بي إتش پي أكبر شركة تعدين في العالم، حسب رأس المال السوقي،[4][5] وثالث أكبر شركة في ملبورن حسب الدخل.[6]

تشكلت بي إتش پي بيليتون عام 2001 بدمج شركة بروكن هيل پروپريتاري الأسترالية المحدودة (بي إتش پي) وشركة بيليتون الأنگلو-هولندية،[7] لتشكلا شركة مدرجة مزدوجة. الشركة مدرجة في بورصة أستراليا وتعتبر من أكبر الشركات في أستراليا من حيث رأس مال السوق. ذراعها المسجل في إنگلترة مُدرج في بورصة لندن وهو أحد مكونات مؤشر FTSE 100.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التاريخ

بيليتون

 
شعار بيليتون السابق.


شركة بروكن هيل پروپريتاري

 
شعار شركة بروكن هيل پروپريتاري السابق.




بي إتش پي بيليتون

 
Diesel locomotives in BHP Billiton Iron Ore "bubble" livery, at the company's Nelson Point Yard, Port Hedland, Western Australia.
 
برج مكاتب بي إتش پي في أدليد.




بي إتش پي

الشؤون المؤسسية

  • بي إتش پي بريليتون المحدودة
    • أستراليا (ASXBHP)
    • الولايات المتحدة (NYSEBHP)
  • بي إتش پي بريليتون plc
    • المملكة المتحدة (LSE: BLT)
    • الولايات المتحدة (NYSEBBL)
    • جنوب أفريقيا (JSE: BIL)

الإدارة

العمليات

لدى الشركة أربع وحدات عمليات رئيسية:


 
Drill rig at Area C mine, near Newman, Western Australia.
 
Process facility at Mount Whaleback mine, Western Australia.
 
False colour satellite image of Escondida mine, Chile, courtesy of NASA.

المسئولية عن التغير المناخي

 
A village flooded in the Bento Rodrigues dam disaster (2015). The dam was a property of Samarco, a joint venture between Vale and BHP Billiton.



حوادث

 
متظاهرون من شعب كورّاما ضد تدمير شركة ريو تنتو لمقابرهم المقدسة في كهوف خانق جؤوكان.[10]
 
مظاهرات ضد تدمير ريو تنتو لكهوف جؤوكان، 27 يوليو 2020.[11]
 
التدمير الثقافي من باميان طالبان إلى جؤوكان ريو تنتو، بقلم ديڤد پوپ، في ذا كانبرا تايمز، 2 يونيو 2020.[12]
 
"هل ستفجـِّرون الأهرامات للتعدين تحتها؟ إذن، لماذا تدمرون كهوف خانق جؤوكان؟ رسالة صوتية بالإذاعة الوطنية الأسترالية.[13]

اعترفت أكبر شركة تعدين في العالم، ريو تنتو (التي تملكها عائلة روتشيلد)، بأنها في 23 مايو 2020، فجـَّرت كهفين وملاجئ صخرية عمرها 46.000 سنة للوصول إلى رواسب عالية التركيز من خام الحديد، قيمتها 135 مليون دولار في خانق جؤوكان يسكنها شعبا پؤوتو كونتي كوراما وپينيكورا من السكان الأصليين أثناء تطويرها منجم بروكمان لخام الحديد في سلسلة جبال هامرسلي، بغرب أستراليا.[14] وقد طالب المستثمرون الشركة بتحمل مسئوليتها.[15]

ونتيجة الغضبة العالمية لتدمير شركة ريو تنتو لكهفي جؤوكان، قررت ثاني أكبر شركات التعدين BHP وقف خططها لتدمير عشرات المواقع المقدسة في پيلبرا، غرب أستراليا.[10]



. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

انظر أيضاً

المصادر

  1. ^ "Global Headquarters". BHP.com. Retrieved 26 July 2018.
  2. ^ أ ب ت ث ج "Annual Results 2019" (PDF). BHP. Retrieved 27 February 2020.
  3. ^ "About us". BHP. Retrieved 27 February 2020.
  4. ^ "Leading mining companies worldwide based on market capitalization in 2018". Statista. 2018. Retrieved 26 July 2018.
  5. ^ Els, Frik (5 July 2017). "Top 50 mining companies reshuffle as Chinese, lithium firms climb rankings". Mining.com. Retrieved 26 July 2018.
  6. ^ Hall, Ben; Simmons, David; Faint, Paris; Bonnell, Yasmin (2 June 2017). "THE 2017 MELBOURNE TOP COMPANIES REVEALED: THE TOP 10". Business News Australia. Retrieved 26 July 2018.
  7. ^ "BHP-Billiton merger confirmed". ABC. 19 March 2001. Archived from the original on 24 November 2004.
  8. ^ Rezende, Felipe (6 November 2015). "Rompimento de barragens causa "maior dano ambiental da história de Minas", diz promotor" [The collapse of the Samaco's dams has caused the "largest environmental disaster in the history of Minas Gerais", says public prosecutor]. R7 (in البرتغالية). Retrieved 29 July 2018.
  9. ^ Darlington, Shasta (7 November 2015). "Dam break sweeps away homes in Brazil, killing at least 1 person". CNN. Retrieved 29 July 2018.
  10. ^ أ ب Eliza Borrello (2020-06-11). "BHP halts destruction of 40 sacred Aboriginal sites amid outcry over Rio Tinto blasting of Juukan caves". msn.com.
  11. ^ Marcia Langton (2020-07-27). "We need a thorough investigation into the destruction of the Juukan Gorge caves. A mere apology will not cut it". الگارديان.
  12. ^ David Salt (2020-06-02). "Cultural vandalism in the land of Oz". ذا كانبرا تايمز.
  13. ^ SARKA PECHOVA (2020-06-30). "Would you blast the Pyramids for mining? Then, why would you destroy the Juukan Gorge Caves?". SBS.
  14. ^ Calla Wahlquist and Lorena Allam (2020-08-04). "Rio Tinto blew up Juukan Gorge rock shelters 'to access higher volumes of high-grade ore'". الگارديان.
  15. ^ Simon Jessop in London and Melanie Burton in Melbourne; Editing by Simon Cameron-Moore and Gerry Doyle (2020-08-10). "Investors call for greater Rio accountability over destroyed ancient caves". رويترز.CS1 maint: multiple names: authors list (link)

وصلات خارجية