افتح القائمة الرئيسية

سنجار

سنجار (بالكردية: شه‌نگار أو شنكال) مدينة في العراق تقع في غرب محافظة نينوى بشمال العراق. وهي منطقة جبلية وسياحية في الوقت نفسه المنطقة خليط من العرب والاكراد ونسبة من الايزيدية ونسبة قليلة من المسيحيين ارتبط تكوين مدينة سنجار بالمنارة الموجودة فيها والتي يرجع تاريخها إلى عام 523 هـ من اهم المعالم السياحية في هذه المنطقة ( تبة - كرسي - جبل سنجار - صولاغ ).

سنجار

شه‌نگار
معبد يزيدي في سنجار
معبد يزيدي في سنجار
أقضية محافظة نينوى
أقضية محافظة نينوى
سنجار is located in العراق
سنجار
سنجار
مكان سنجار في العراق
الإحداثيات: 36°19′N 41°52′E / 36.317°N 41.867°E / 36.317; 41.867
البلدالعراق
المحافظةمحافظة نينوى
القضاءقضاء سنجار
التعداد
 (2010)
 • الإجمالي21٬584
منطقة التوقيت+3

جرى تصوير بعض مشاهد فيلم طارد الأرواح الشريرة The Exorcist في سنجار، عام 1973.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

فهرست

أصل التسمية

هناك من يربط اسم مدينة سنجار بقصة الطوفان حيث أن سفينة نوح لمّا مرّت بالجبل نطحت به فقال هذا سن جبل جار علينا فسميت (سن- جار- (سنجار). ويقال: أنّ السلطان سنجرين ملك شاه بن ألب أرسل ولده ليكون ملكاً عليها بعد سلطان خراسان ويعود تاريخ سنجار إلى الألف الثالث ق.م. وزنج تعني أسود أو المصدي نسبة الي قمة الجبل وهذا تفسير آخر لمعنى الاسم، أما أصل التسمية الكوردية شنكال فجاءت من تركيب كلمتين وهم شنك ويعني الجميل وآل وتعني الجهة أي الجهة الجميلة.


التاريخ

في 2 أغسطس 2014، استولى تنظيم داعش على بلدتين خاضعتين لسيطرة قوات البيشمرگة الكردية جنوب قضاء سنجار الواقع قرب الحدود العراقية السورية، ما دفع سكانهما الإيزيديين إلى الفرار إلى الجبال والهضاب. وهاجم مسلحو التنظيم هذه المناطق الواقعة قرب الحدود العراقية السورية منذ فجر اليوم الأحد (3 أغسطس) واشتبكوا مع قوات البشمركة الكردية التي تركت مواقعها وانسحبت الى داخل قضاء سنجار. وقال غياس سوجي، مسؤول تنظيمات الاتحاد الوطني الكردستاني في الموصل، للصحافيين إن "قوات البشمركة انسحبت بالكامل من ناحيتي كرتازرك وملا خضر جنوب سنجار بعد أن قام مسلحو داعش بهجوم على مواقعهم".[1]

وأفاد سكان محليون اليوم الأحد بأن عناصر تنظيم داعش أحكموا سيطرتهم الكاملة على قضاء سنجار ذي الأغلبية الكردية الإيزيدية، لتكون ثاني منطقة متنازع عليها بين الحكومة العراقية وإقليم كردستان تسيطر عليها الدولة الإسلامية بعد قضاء زمار. وقال سكان من المنطقة لوكالة الأنباء الألمانية إن "قضاء سنجار يعيش حاليا حالة من الفوضى العارمة حيث فر الأهالي الى مناطق باتجاه كردستان فيما لجأ آخرون إلى الاحتماء بقمة جبل سنجار في حين تحيط بهم قوات الدولة الاسلامية من جميع الاتجاهات وسط غياب تام لقوات البيشمركة والطيران العراقي".

وتستضيف بلدة سنجار، المنطقة الجبلية التي تبعد 400 كلم شمال غرب بغداد بالقرب من الحدود مع سوريا، عشرات آلاف من النازحين التركمان الشيعة الذين فروا من قضاء تلعفر المجاور. وسيطر تنظيم داعش، بعد هجمات شرسة بدأت في التاسع من الشهر الماضي، على مناطق واسعة في محافظات نينوى وصلاح الدين وكركوك شمال بغداد وديالى، إضافة إلى مناطق أخرى في الأنبار.

 
سيارة قائد الحشد الشعبي المستهدفة بمحافظة نينوى، 16 أغسطس 2021.

في 16 أغسطس 2021، لقى قيادي في الحشد الشعبي مصرعه بقصف طائرة مسيرة شمالي البلاد. وذكر بيان مقتضب للحشد الشعبي، أن "آمر فوج 80 في القوة الإيزيدية لحماية جبل سنجار بالحشد الشعبي سعيد حسن سعيد، استشهد، إثر قصف بطائرة مسيرة مجهولة داخل قضاء سنجار شمال غرب محافظة نينوى". وأضاف، أن "الاعتداء أدى إلى استشهاد أحد مرافقيه، بالإضافة الى إصابة ثلاثة آخرين".[2]


في 18 أغسطس 2021، ارتفع عدد ضحايا القصف التركي الذي استهدف مستشفى استقبل عنصراً من حزب العمال الكردستاني في بلدة سنجار الواقعة في شمال غربي العراق، إلى 8 قتلى؛ وفق ما أعلنت الإدارة المحلية. وأفادت الإدارة؛ في بيان الأربعاء أوردت فيه أسماء الضحايا، بأن "عدد شهداء القصف التركي بلغ 8 (هم): 4 مقاتلين ضمن (الفوج 80)، و4 موظفين من المستشفى"، الذي انهار بالكامل. وتحدثت حصيلة سابقة لمصادر طبية في سنجار عقب الهجوم عن مقتل 3 أشخاص في القصف الذي نفذته طائرة مسيّرة الثلاثاء.[3]

وكان نائب قائمقامية سنجار، جلال خلف بسو، قال لوكالة الصحافة الفرنسية، إن "المستشفى تعرض لثلاث غارات بطائرات من دون طيار دمرت المبنى بالكامل". و«الفوج 80» ضمن قوات الحشد الشعبي ويتبع الحكومة العراقية، وكان يعرف سابقاً باسم وحدات حماية سنجار التي تأسست بدعم من حزب العمال الكردستاني في عام 2014 للدفاع عن المدينة بعدما سقطت بيد تنظيم داعش.

عندما سيطر تنظيم داعش على الموصل ومحيطها؛ اجتاح المتطرفون منطقة جبل سنجار، فقتلوا الآلاف من أبناء الأقلية الإيزيدية وسبوا نساءها وأطفالها. وتشن القوات التركية بانتظام عمليات ضد القواعد الخلفية لحزب العمال الكردستاني في شمال العراق.

من جانبها، استنكرت بغداد مراراً الهجمات التركية واستدعت السفير التركي بهذا الشأن. لكن حكومة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي لم تصدر حتى بعد ظهر الأربعاء، أي رد فعل إزاء القصف التركي الأخير. وتنفّذ أنقرة منذ 23 أبريل 2021 عملية عسكرية لملاحقة عناصر حزب العمال الكردستاني الذي يتخذ من الجبال العراقية المحاذية لتركيا قواعد له لشنّ هجمات ضد الدولة التركية وجيشها. ويشنّ «زب العمال الكردستاني تمرداً ضد الدولة التركية منذ عقود، فيما تملك أنقرة منذ 25 عاماً نحو 10 قواعد عسكرية في شمال العراق.

التقسيمات الإدارية

من أهم قرى القضاء:

  • سنوني وتعتبر مركز ناحية الشمال
  • تل بنات (مجمع الوليد سابقا)
  • تل قصب
  • دهولا (القادسية سابقا)
  • بورك (اليرموك سابقا)
  • وردية
  • خان صور (التأميم سابقا)
  • دوكوري (حطين سابقا)
  • خرابازار
  • زورافا (العروبة سابقا)
  • كهبل (الاندلس سابقا)
  • تل عزير (مركز ناحية القحطانية وهو الآن تابع إداريا لقضاء البعاج)
  • سيباية الشيخ خدر (سابقا مجمع الجزيرة وهو أيضا يتبع الآن إدارة قضاء البعاج)
  • كرزرك (سابقا ممع العدناية (يتبع الآن قضاء البعاج من الناحية الإدارية)
  • هذا بالإضافة إلى العديد من القرى الأخرى مثل قرية كوجو وقرية الحاتمية ورمبوسي وقريتي كرشبك وحردان التي لم تشمل بالترحيل عام ١٩٧٥) وان سكان جميع هذه القرى من الايزيديين عدا بعض العوائل المسلمة التي تعيش في كرشبك ودهولا.


الديموغرافيا

 
أحد المجمعات السكنية المحيطة بسنجار.

معظم سكان المدينة والقضاء من اليزيديين كما يسكنها أعداد من الأكراد الشيعة والعرب السنة، كما كان المسيحيون يشكلون نسبة كبيرة من عدد السكان إلا أن اعدادهم انخفضت منذ الستينات من القرن الماضي. كما أدت سياسة التعريب إلى توطين عشائر عربية من جنوب ووسط العراق حول المدينة.

ويقطن سنجار والقرى المحيطة به وكذلك قضاء زمار أقلية إيزيدية ناطقة باللغة الكردية. ويبلغ عدد الإيزيديين نحو 300 ألف نسمة في العراق، يعيش معظمهم في الشمال، لكنهم يشكلون 70 بالمئة من سكان قضاء سنجار البالغ عددهم 24 ألف نسمة.

قامت الحكومة العراقية بترحيل الآلاف من اليزيديين والأكراد من مناطق اقامتهم في الشيخان إلى مجمعات سكنية بالقرب من المدينة، مما أدى إلى زيادة عدد سكانها.[4] كما تعتبر المنطقة من المناطق المتنازع عليها.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

المصادر

  1. ^ ش.ع/ ف.ي (2014-08-03). "داعش يسيطر على قضاء سنجار ذي الأغلبية الإيزيدية الكردية". دويتشه ڤله.
  2. ^ "مراسلنا: مقتل قيادي في الحشد الشعبي بقصف طائرة مسيرة شمالي العراق". روسيا اليوم. 2021-08-16. Retrieved 2021-08-16.
  3. ^ "ارتفاع حصيلة القصف التركي على مستشفى في سنجار إلى 8 قتلى". روسيا اليوم. 2021-08-18. Retrieved 2021-08-18.
  4. ^ دراسة حول واقع شنكال (الجغرافي، التاريخي، العشائري، التعريبي)


قالب:مدن جبلية