گستاپو

(تم التحويل من جيستابو)

گستاپو أو البوليس السري الألماني Gestapo (وهي كلمة مختصرة من Geheime Staatspolizei أي شرطة (Polizei) الدولة (Staat) السرية (geheime)) و هو أكثر أجهزة الأمن الألمانية شهرة و سرية و قد كان المسؤول عن العديد من العمليات الاغتيال و التدمير للملايين خلال فترة الحكم النازي تأسس لحماية الدولة الألمانية والحزب النازي. وقد تم تأسيس الشرطة السرية في 26 أبريل 1933 في بروسيا.

گستاپو
Gestapo
Geheime Staatspolizei
Gestapomen following the white buses.jpg
Plainclothes Gestapo agents during the White Buses operations in 1945.
استعراض الوكالة
تشكلتApril 26, 1933
agency السابقة
انحلت8 مايو 1945
النوعالشرطة السرية
الاختصاصألمانيا ألمانيا
اوروبا المحتلة
المقر الرئيسيPrinz-Albrecht-Straße, برلين
52°30′26″N 13°22′57″E / 52.50722°N 13.38250°E / 52.50722; 13.38250
الموظفون32,000 c.1944[1]
الوزراء المسئولون
تنفيذي الوكالةs
الوكالة الأمFlag Schutzstaffel.png Allgemeine SS
RSHA
Sicherheitspolizei

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

تاريخ

 
هاينريش هيملر وهرمان گورنگ في اللقاء الذي سلم رسمياً السيطرة على الگستاپو. (برلين، 1934).
 
Heinrich Müller is at the extreme right in this 1939 photograph, apparently taken for propaganda purposes. Shown from left to right are a minor SS functionary (هوبر), آرثر نبه, and then three of the people most responsible for the Holocaust: هاينريش هيملر، راينهارد هيدريش and Müller himself. According to the apparent 1939 archival caption, هؤلاء الرجال كانوا يخططون للتحقيق في محاولة الاغتيال بالقنابل لأدولف هتلر في 8 نوفمبر 1939 في ميونخ.
 
رودولف ديلز، أول قائد للجستابو 1933–1934

أسسه النازي هرمان گورينگ وقام على إعداده من ضباط الشرطة المحترفين بعد حيازة أدولف هتلر على زمام الأمور في ألمانيا النازية في مارس 1933. وتمحور دور الشرطة السرية على حماية الدولة وتشكيل قوة ضاربة لما يتربص بالدولة من أعمال تخريب أو تجسس أو خيانة. وتم تغيير القانون الألماني بصورة تجعل الگستابو يتحرك بصورة حرة وبعيدًا عن المساءلة القانونية. وكما وصف قاضي ألماني أفعال الغيستابو بالتالي "طالما تتحرك الگستاپو بمشيئة الحزب، فإن حركات الگستاپو وأفعاله قانونية". ونص القانون الألماني نصًا صريحًا بإعفاء الغيستابو من المثول أمام المحاكم الألمانية مما حال بين المواطنين المدنيين ووصول شكواهم إلى القضاء الألماني.

ولعل من أهم صور تعسف الجستابو يتمثل في سلطة الجهاز السري في احتجاز الأشخاص بدون دعوى قضائية. وكان الشخص المحجوز يقوم على التوقيع على ورقة تخوّل الغيستابو على احتجازه وينتزع هذا التخويل من الأشخاص عادة عن طريق التعذيب الجسدي. وفي عام 1934، تعرّض گورنگ لضغوط من قبل هينريك هملر لضم الگستاپو تحت لواء الأخير مما قوّى من شوكة هيملر لأبعد الحدود.

 
علم الگستاپو
 
Grey SS service uniform. RSHA personnel did not wear the "SS" collar runes depicted here.

وخلال الحرب العالمية الثانية، بلغ عدد العاملين في جهاز الشرطة السرية إلى 45.000 فرد. وعمل أفراد الجهاز خلال الأراضي التي احتلتها ألمانيا خلال الحرب العالمية الثانية وساهموا في التعرف على الشيوعيين واليهود والمثليين والعمل على تهجيرهم قسريًا إلى معسكرات الاعتقال ثم القضاء عليهم. وخلال محاكم نورمبرغ، تمت إدانة جهاز الغيستابو بالجرائم الفظيعة التي ارتكبها الجهاز في حق البشرية.


مواضيع ذات صلة

مراجع

  1. ^ Robert Gellately (1992-01). The Gestapo and German Society. ISBN 9780198202974. Retrieved 2009-06-02. Check date values in: |date= (help)