أكمل الدين إحسان اوغلي

أكمل الدين إحسان اوغلي (و. 26 ديسمبر 1943) بالتركية Ekmeleddin İhsanoğlu ، هو مؤرخ علمي تركي وهو أول أمين عام لمنظمة المؤتمر الإسلامي ينتخب بالتصويت[1] تولى المنصب من 31 ديسمبر 2004 حتى 31 يناير 2014.

أكمل الدين إحسان اوغلي
Ekmeleddin IRCICA.jpg
تاسع أمين عام لمنظمة المؤتمر الإسلامي
في المنصب
31 ديسمبر 2004 – 31 يناير 2014
سبقه عبد الواحد بلقزيز
المدير العام المؤسس
لمركز الأبحاث للتاريخ والفنون والثقافة الإسلامية
في المنصب
1980 – ديسمبر 2004
خلفه خالد إرن
تفاصيل شخصية
وُلِد ديسمبر 26 1943 (1943-12-26) (العمر 78 سنة)
مصر القاهرة، مصر
القومية تركياتركي
مصرمصري
الجامعة الأم جامعة عين شمس
الدين مسلم
أكمل الدين إحسان اوغلي - واشنطن دي سي ,2007

اقترح في مناسبات سابقة مختلفة تدابير لتعزيز السلم العالمي وتحقيق التضامن بين أعضاء الأمة الإسلامية قاطبة. واتخذ خطوات جادة ليجعل من منظمة المؤتمر الإسلامي منظمة فعالة. وقد أشاد بجهوده الرامية لتعزيز المنظمة العديد من رؤساء الدول و الحكومات كما أقرت بها أجهزة الإعلام والجمهور ممن شهد ردوده على التحديات التي تواجه المسلمين.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

النشأة

ولد البروفيسور أكمل الدين إحسان أوغلى في القاهرة في 26 ديسمبر 1943. وحصل على بكالوريوس العلوم عام 1966 ودرجة الماجستير في الكيمياء سنة 1970 من جامعة عين شمس في القاهرة. وبعد إكمال دراسات الدكتوراه في جامعة أنقرة في تركيا سنة 1974 ، أجرى بحثه لما بعد الدكتوراه في الفترة من 1975 - 1977 بصفة زميل أبحاث في جامعة إكستر في المملكة المتحدة. وهو يجيد التركية والإنجليزية والعربية وله معرفة عملية بالفرنسية والفارسية. وهو متزوج وأب لثلاثة شبان.

 
إحسان اوغلي في لقاء مع ألبرتو رومولو وزير خارجية الفلبين


الحياة العملية

عمل أكمل الدين عضوا في هيئة التدريس في عدد من كليات العلوم ثم أصبح أول بروفيسور والرئيس المؤسس لشعبة تاريخ العلوم في جامعة اسطنبول. وهو كذلك الرئيس المؤسس للجمعية التركية لتاريخ العلوم و مؤسسة وقف إيسار. كما عمل رئيسا للاتحاد الدولي لتاريخ العلوم وفلسفتها بين سنتي 2001 و 2005. وهو عضو في جمعيات دولية مختلفة و مجالس علمية و مجالس استشارية لعدد من المؤسسات الأكاديمية والمراكز والمعاهد وهيئات تحرير كثير من المجلات في مصر وفرنسا وألمانيا والأردن و السعودية وأسبانيا وتونس وتركيا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة.

كما ألف عددا من الكتب والمقالات والأبحاث باللغات التركية والإنجليزية والعربية حول العلوم وتاريخ العلوم والثقافة الإسلامية والثقافة التركية والعلاقات بين العالمين الإسلامي والغربي والعلاقات التركية العربية وقد ترجمت بعضها إلى الروسية والفرنسية واليابانية ولغة الملايو والكورية والبوسنوية.

النشاط الأكاديمي

 
أكمل الدين إحسان اوغلي

يقوم البروفيسور الدكتور إحسان أوغلى بدور ريادي في نشاطات الأبحاث والنشر وتنظيم مؤتمرات في مختلف المجالات، ومنها تاريخ الآداب والعلوم والعلاقات بين الثقافات. حيث وجه نتائج الأبحاث إلى خلق وعي بالثقافة الإسلامية في جميع أنحاء العالم. كما أطلق وأشرف على برامج ترمي إلى حماية وتعزيز التراث المعماري والمكتوب للحضارة الإسلامية في مختلف البلدان. وساهم في مناقشات علمية بشأن الحوار بين الثقافات. ومن خلال مبادرته الشخصية والمؤسسية، كسب اعترافا في الدوائر الفكرية باعتباره مساهما رائدا في التقريب بين الحضارات، و لاسيما بين العالمين الإسلامي والغربي.

منظمة العالم الإسلامي

ظل الدكتور إحسان أوغلي منذ ارتباطه بمنظمة المؤتمر الإسلامي، بصفة المدير العام المؤسس لمركز الأبحاث للتاريخ والفنون والثقافة الإسلامية (إرسيكا) في اسطنبول عام 1980 ، والذي يسعى لتحقيق معرفة وفهم أفضل للإسلام وثقافته وحضارته في الغرب وفي جميع أنحاء العالم. وقد جادل من خلال دراسات موضوعية ليبين كيف يمكن للقواسم المشتركة بين الحضارات أن تكون سببا لبناء تفاهم عالمي بين أتباع الأديان والثقافات، عوضا عن عرض الاختلاف. ونظرا للشهرة التي اكتسبها في المؤسسات الأكاديمية الغربية والشرقية والدوائر العلمية باعتباره رجل آداب، فقد ظل منذ أربعة عقود يشترك في المؤسسات الرائدة في البلدان الإسلامية والغربية. وهو يفخر بمواطن قوة العالم الإسلامي ولكنه يطرح بموضوعية الحاجة الماسة في العالم الإسلامي لإصلاحات اجتماعية اقتصادية وصولا للتقدم و لتوزيع ثمار التنمية على عموم الناس. كما لم يتردد قط في التحمس لدعم الأقليات المسلمة واحترام حقوق الإنسان على المستوى العالمي وهي قضايا دافع عنها بقوة في كتاباته وخطاباته.

جوائز وتكريمات

دكتواره شرفية

وصلات خارجية

مناصب دبلوماسية
سبقه
  عبد الواحد بلقزيز
السكرتير العام لمنظمة المؤتمر الإسلامي تبعه
إياد بن أمين مدني

المصادر