كارل ڤيلهلم شيله

(تم التحويل من كارل شيل)

كارل ڤيلهلم شيله Carl Wilhelm Scheele (9 ديسمبر 1742 - 21 مايو 1786) كان كيميائياً صيدلياً ألمانياً-سويدياً. يسميه أيزاك أزيموڤ "hard-luck Scheele" لأنه توصل لعدد من الاكتشافات الكيميائية قبل غيره الذين يـُنسـَب لهم الفضل. فعلى سبيل المثال، فقد اكتشف شيله الأكسجين (بالرغم من أن جوسف پرستلي نشر نتائجه قبله)، وتعرف على المولبدنم، التنگستن، الباريوم، والكلور قبل همفري داڤي.

كارل ڤيلهلم شيله
Carl Wilhelm Scheele
Carl Wilhelm Scheele from Familj-Journalen1874.png
كارل شيله
وُلِدَ9 ديسمبر 1742
توفي21 مايو 1786 (عن عمر 43)
الجنسيةسويدي
اللقباكتشف الأكسجين (لوحده)، المولبدنم, التنگستن والكلور
السيرة العلمية
المجالاتالكيمياء

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

السيرة

كارل ولهَلم شيل (1742 – 1786م). عالم، صيدلي كيميائي سويدي، ولد في شترال‌زونت Stralsund عاصمة پومرانيا Pomerania والتي كانت تتبع السويد آنذاك. لم يستطع أن يكمل تحصيله في المدارس الرسمية، وانقطع عن الدراسة في سن مبكِّرة لعجز والديه عن تحمل أعباء الأسرة ذات الأحد عشر ولداً. عمل مساعداً في صيدلية وهو في الرابعة عشرة من عمره في گوتبورگ Göteborg لمدة ثمانية أعوام، وبقي يعمل صيدليّاً طوال حياته. وكان يمضي في الصيدلية أوقات فراغه ومعظم لياليه في البحث والتجريب ودراسة أسس الكيمياء، فكسب معرفة علمية ومهارة يدوية. انتقل إلى مالمو Malmö عام 1765، ومن ثم إلى ستوكهولم Stockholm عام 1768، انتقل شيله إلى أوپسالا Uppsala عام 1770، ومنها انتقل إلى كوبِنگ Köping بعد عام 1775، إذ انتخب عام 1775 عضواً في أكاديمية العلوم في ستوكهولم. تملّك صيدلية في كوبنگ، وبعد بضع سنوات أضحت عملاً مربحاً، وبقي في كوبنگ إلى آخر حياته، وعلى الرغم من انشغاله، استمر بإجراء بحوث أصيلة مهمة كان يصدر منها كل عام نشرتين أو ثلاث نشرات تتضمن اكتشافاته وملاحظاته القيِّمة، كما نشر كتابه الوحيد عن الهواء والنار.

ينسب إلى شيله اكتشاف سبعة عناصر طبيعية هي: الآزوت (النتروجين) والأكسجين والكلور والمنگنيز والمولبدن والباريوم والتنگستن، ويعود الفضل له في اكتشاف حمض البنزوئيك، وعزل بعض الحموض العضوية مثل الحمَّاض والليمون والطرطر واللبن والبول. كما درس أملاح المنگنيز المختلفة، بما فيها المنگنات والبرمنگنات ودورها في تلوين الزجاج. وبحث في حمض الزرنيخ وتفاعلاته مكتشفاً هيدريد الزرنيخ (الأرسين) وزرنيخيت النحاس الحمضي CuHASO3 (أخضر شيله)، كما اكتشف الغازات السامة كبريتيد الهدروجين وسيانيد الهدروجين وفلوريد الهدروجين. وقام بتجارب عن تشكل الإتير، ودرس خواص الغليسرين (الگليسيرول)، وكشف عن خواص أزرق بروسيا وتأكد من رائحته وطعمه.

يعدّ شيله أحد كبار الباحثين التجريبيين في تاريخ الكيمياء، إلا أنه لم يُعطَ حقَّه من التقدير لسوء حظه.

اكتشف شيله الأكسجين عام 1771، إلا أن نتائج أبحاثه لم تنشر إلا متأخرة، وعُدّ پريستلي Priestley، بعد ثلاث سنوات، مكتشف الأكسجين. وهو الذي عزل غاز الكلور عام 1774، إلا أنه لم يعرِف عند ذلك أن هذا الغاز الأخضر اللون عنصر غير معروف من قبل، ونُسب اكتشافه إلى ديڤي Davy عام 1810، مع أن الفضل يعود إلى شيله في كشف خواصه كعنصر. لقد عُرف عن شيله اهتمامه بالبحث، إذ كان البحث همه ومتعته وراحته، وتميزت أعماله بالدقة وحسن الملاحظة، وفي نقده ومنهجيته. لم يضاهه أحد بعد كمكتشف لعناصر ومواد جديدة، خاصة عندما يؤخذ في الحسبان أدواته البدائية، وتخلُّف العلوم الفيزيائية والكيماوية في زمانه، وسكنه المتواضع الذي تتسرب إليه الرياح الباردة أثناء عمله المتواصل ليلاً، مما أدى إلى إصابته بالروماتزم. توفي شيله في كوبِنگ. تزوّج للمرة الأولى قبل وفاته بثلاثة أيام أرملة صديقٍ له فورثت جميع ممتلكاته.[1]

كتب عن تجاربه المتعلقة بكريم الطرطر الذي عزل منه حمض الطرطر tartaric acid. اكتشف الكلور، وقام بتحضير الأكسجين، لكنه لم ينشر أعماله ولذا نال العالم الإنجليزي جوسف پريستلي قصب السبق. وفي عام 1770م اكتشف شيل حمض الطرطريك. وهو أيضًا أول من استطاع الحصول على عينات نقية من حمض اللاكتيك، وحمض الأكساليك، وحمض الستريك (الليمونيك)، وحمض الهيدروفلوريك. كما اكتشف زرنيخيت النحاس الأخضر المسمى باسمه، وعنصر الموليبدنوم، والشيليت (تنجستات الكالسيوم).

ولد شيل في شترال‌زونت بألمانيا، وأصبح مساعد صيدلي وهو غلام، وبعد ذلك كانت له صيدلية خاصة في كوبنج بالسويد، وفيها قام بمعظم اكتشافاته.


دحض نظرية الفلوجستون phlogiston

 
d. Königl. Schwed. Acad. d. Wissenschaft Mitgliedes, Chemische Abhandlung von der Luft und dem Feuer (1777)
 
Pyrolusite أو MnO2.


العناصر والمركبات الجديدة

 
غاز الكلور.
 
تمثال شيله في كوپنگ.


انظر أيضاً

وصلات خارجية

الهامش

  1. ^ عبد المجيد شيخ حسين. "شيله (كارل فلهلم ـ)(1742 ـ 1786)". الموسوعة العربية.
  • Abbott, David. (1983). Biographical Dictionary of Scientists: Chemists. New York: Peter Bedrick Books. pp. 126–127.
  • Bell, Madison S. (2005). Lavoisier in the Year One. New York: W.W. Norton & Company, Inc.
  • Cardwell, D.S.L. (1971). From Watt to Clausius: The Rise of Thermodynamics in the Early Industrial Age. Heinemann: London. pp. 60–61. ISBN 0-435-54150-1.
  • Dobbin, L. (trans.) (1931). Collected Papers of Carl Wilhelm Scheele. Unknown parameter |publisher= ignored (help); Cite has empty unknown parameter: |unused_data= (help)
  • Farber, Eduard ed. (1961). Great Chemists. New York: Interscience Publishers. pp. 255–261.CS1 maint: extra text: authors list (link)
  • Greenberg, Arthur. (2000). A Chemical History Tour: Picturing Chemistry from Alchemy to Modern Molecular Science. Hoboken: John Wiley & Sons, Inc. pp. 135–137.
  • Greenberg, Arthur. (2003). The Art of Chemistry: Myths, Medicines and Materials. Hoboken: John Wiley & Sons, Inc. pp. 161–166.
  • Schofield, Robert E (2004). The Enlightened Joseph Priestley: A Study of His Life and Work from 1773-1804. Pennsylvania: The Pennsylvania State University Press.
  • Shectman (2003). Groundbreaking Scientific Experiments, Inventions, and Discoveries of the 18th Century. Connecticut: Greenwood Press.
  • Sootin, Harry (1960). 12 Pioneers of Science. New York: Vanguard Press.