افتح القائمة الرئيسية

السلع، أبو ظبي

(تم التحويل من السلع)

السلع، هي مدينة في المنطقة الغربية، إمارة أبو ظبي، الإمارات العربية المتحدة، على بعد 350 كم غرب مدينة أبو ظبي. تقع المدينة على مقربة من منفذ الغويفات البري والرئيسي الذي يربط دولة الإمارات مع العالم الخارجي عبر المملكة العربية السعودية. ومن خلاله تستقبل الدولة القادمين براً إليها، وتودع المغادرين منها. كما تدخل وتخرج الكثير واردات الدولة وصادراتها.

السلع
إبل في صحراء مدينة السلع.
إبل في صحراء مدينة السلع.
البلدالإمارات العربية
المنطقةالغربية

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

فهرست

التسمية

تعرف باسم (عنز السلع)، ويقال أن سبب التسمية يرجع إلى وجود بئر بعيا (بعجا) السلع فيها.


الجغرافيا

تقع المدينة في أقصى الطرف الغربي من دولة الإمارات العربية المتحدة، فهي تبعد عن حدود السعودية حوالي عشرون كم فقط وهي آخر المدن الصغيرة المأهولة بالسكان وتطل على الخليج العربي وتبعد عن أبو ظبي العاصمة مسافة 350 كم ومن مدينة الرويس 100 كم وتتمتع بجو صحي هادئ.


الاقتصاد

يتنوع نشاط أبناء المدينة ما بين الزراعة وتربية المواشي وخاصة الإبل إلى صيد السمك والعمل بالوظائف الحكومية المختلفة

دلت الدراسات الجيولوجية على أن منطقة السلع وما حولها تعتبر من أغنى مناطق الدولة بالجبس الأبيض. وقد زار الشيخ زايد عام 1977 منطقة السلع وأمر بإنشاء 45 مزرعة ومدرستين ومستشفى وتم توزيع 80 مسكنا على المواطنين.

الخدمات

تعد بوابة الدخول والخروج البري من وإلي الدولة للدول العربية المجاورة، بها ميناء بحري، شوارعها معبدة ومضاءة وبها حديقة عامة ومستشفى حكومي إلي جانب استراحة وميدان لسباق الهجن وبها معهدا لتحفيظ القرآن الكريم بها مساكن حديثة وفروع لعدد من البنوك وسائل المواصلات البرية متوفرة بها تضم(6) مدارس حكومية إضافة إلى روضة أطفال وفرع لجمعية المرأة الظبيانية(مؤسسة التنمية الأسريه حاليا) كما تتوفر بالمدينة عدد كبير من المؤسسات العاملة بها في مجالات عديدة، ومن أهمها مؤسسة لونا للحاسب الالي وذلك للأخذ بايدي مؤسسات أخرى للخدمات الفنية المعاونة وخدمه أهالي المنطقة بعد التطور الهائل لاستخدام الحاسوب وتكنولوجيا المعلومات وجاري الآن تجميل المدينة وتجديد أماكن انتظار السيارات بوسط المدينة والشارع العام وينتطر السلع مستقبل باهر بعد تنفيذ عده مشاريع في القريب العاجل.

المصادر