ينبوع حار

Disambig RTL.svg هذه المقالة عن الحمة. لرؤية صفحة توضيحية بمقالات ذات عناوين مشابهة، انظر حمة (توضيح).


الينبوع الحار Hot Spring أو الحَمَّة (جمع: حَمّ وحِمَام) عين حارّة تنبع من الأرض يَسْتَشْفِي بها المرضى.

تنشأ الينابيع الحارة أيضًا في المناطق التي يوجد بطبقات صخورها التحت أرضية انصداعات أو طيات. وترتفع الحرارة في باطن الأرض بازدياد العمق. وتمكن الانصداعات والطيات المياه السطحية من النفاذ إلى أعماق الأرض حيث يتم تسخينها. ويعتقد أناس كثيرون أن أملاحًا معدنية معينة موجودة في الينابيع الحارة قادرة على شفاء أمراض مختلفة. ومنذ قديم الزمان، أدى هذا الاعتقاد إلى قيام الناس بالاستحمام فيها وشربهم إياها. وتتمركز المنتجعات الصحية الشهيرة حول الينابيع الحارة. ومن أمثلة هذه الأماكن، المتنزه القومي للينابيع الحارة في كل من أركنساس بالولايات المتحدة الأمريكية وأخن وبادن بادن وفيسبادن في ألمانيا.

والينابيع الحارة مصدر للطاقة الحرارية الجوفية وهي الطاقة التي تنتج بالبخار أو المياه الحارة الموجودة داخل الأرض. توجد لدى العديد من الدول ومنها نيوزيلندا والاتحاد السوفييتي (سابقا) والولايات المتحدة، وحدات لتوليد القدرة تستخدم الطاقة الحرارية الجوفية لتوليد الكهرباء.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التعريفات

 
"Blood Pond" hot spring in Beppu, Japan

الينابيع الحارة، هي ينابيع نشأت نتيجة تتسرب المياه السطحية التي تنتج عن الأمطار والثلوج إلى باطن الأرض. ويتكون عدد كبير من الينابيع في المناطق البركانية حيثما تكون الصخور الحارة المنصهرة التي تسمى الصهارة قرب سطح الأرض. تسيل المياه السطحية بالتدريج إلى أسفل خلال طبقات من الصخور، حتى يتم تسخيـنها بالصـهارة. بعدئذ يرتفع الماء إلى السطح خلال القنوات الموجودة في الصخور.


مصادر الحرارة

قد تبلغ المياه المتسربة في باطن الأرض عمقاً كبيراً في بعض الأحيان فتكتسب حرارة عظيمة. وليس أدل على إرتفاع درجة حرارة المياه الجوفية كلما إزداد عمقها من أن درجة حرارة المياه المستمدة من آبار الواحات المصرية تتراوح في المعتاد بين بين 24 درجة مئوية, و40 درجة مئوية, هذا على الرغم من أن منسوب المياه الباطنية في هذه الواحات ليس بالغ العمق.

ومعنى هذا أنه كلما إزداد عمق المياه الجوفية إرتفعت درجة حرارتها. وإذا ما وجدت في التكوينات الصخرية العليا التي تمتد فوق سطح الأرض مباشرة بعض الإنكسارات والشقوق, أو إعتراض الطبقة العميقة الحاوية للمياه الجوفية قاطع صخري, فلابد أن تخرج المياه إلى سطح الأرض في صورة عيون شديدة الحرارة هي التي تعرف بالعيون الحارة. ومثل هذه العيون معروف بالإقليم المصري وخصوصاً على شواطئ خليج السويس ومن أحسن أمثلتها، عيون حمام فرعون على الساحل الشرقي لخليج السويس (في شبه جزيرة سيناء) التي تبلغ درجة حرارة المياه المتدفقة منها حوالي 70 مئوية.ولابد بطبيعةالحال من أن تؤثر مثل هذه المياه في صخور قشرة الأرض، ويرجع هذا أولاً وقبل كل شئ إلى أن هذه المياه بحكم ما تكتسبه من الغازات, وخصوصاً ثاني أكسيد الكربون لها مقدرة كبيرة على إذابة بعض المواد المعدنية، فإذا تخللت صخوراً جيرية مثلاً,، إستطاعت أن تذيب منها مقداراً كبيراً من كربونات الكالسيوم حتى إذا تدفقت بعد ذلك على سطح الأرض في شكل عيون, كانت هذه العيون جيرية وتترسب من مياهها بعض المواد الجيرية أو الترافرتين التي تتراكم حول فوهة العين أو بالقرب منها.

وإذا تخللت المياه الساخنة طبقات تحتوي على مركبات الحديد أو الكبريت, تكونت عيون حديدية أو كبريتية. ومن الطبيعي أن تكون مياه العيون الحارة معدنية (أي تحوي الكثير من العناصر المعدنية المذابة) أكثر من غيرها, ويرجع هذا إلى أن الماء الساخن أكثر قدرة من المياه على إذابة المواد المعدنية التي تتألف منها الصخور. ولهذا نجد أن أغلب العيون الحارة, إما عيون كبريتية (كعيون حلوان وحمام فرعون), أو سيلكية, أو جيرية, أو بها أملاح الكلور أو الماغنسيوم). قالب:كتاب تاريخ قشرة الأرض


ومما لاشك فيه أن الصخور الجيرية تتأثر بالمياه الباطنية تأثراً بالغاً يفوق تأثر بقية الأنواع الصخرية الأخرى. ومن أحسن المناطق التي درست تكويناتها الجيرية دراسة دقيقة إقليم كارست بجمهورية سلوفينيا, وهو إقليم واسع يمتد على شكل نطاق كبير يسير موازياًَ للبحر الأدرياتي ويضم معظم جهات ساحل دالماشيا , كما يمتد هذا الإقليم نحو الشمال ليضم المناطق الشمالية الشرقية من إيطاليا. وتتميز هذا الإقليم بمجموعة من الظاهرات الجيومروفية الفريدة في نوعها تكاد ترتبط كلها بما ينجم عن عمليات الإذابة بفعل المياه الباطنية.ولكلمة "كارست" دلالة خاصة, إذ أصبحت تطلق على كل الظاهرات الجيومورفية المماثلة التي توجد في مناطق التكوينات الجيرية في أية جهة من جهات العالم

معدلات التدفق

 
Deildartunguhver, أيسلندا: the highest flow hot spring in Europe

الاستخدامات العلاجية

 
Japanese open air hot spring in Nachikatsuura, Wakayama

قائمة الينابيع الحارة

 
Distribution of geothermal springs in the US
 
Macaques enjoying an open air hot spring or "onsen" in Nagano
 
Churning Caldron in Yellowstone National Park

المراجع

  • قاموس لاروس.


انظر أيضاً

المصادر

قراءات اضافية

  • Marjorie Gersh-Young, Hot Springs and Hot Pools of the Southwest: Jayson Loam's Original Guide, Aqua Thermal Access, 2007. ISBN 1-890880-07-8.
  • Marjorie Gersh-Young, Hot Springs & Hot Pools Of The Northwest, Aqua Thermal Access, 2008. ISBN 1-890880-08-6.
  • G. J Woodsworth, Hot springs of Western Canada: a complete guide, West Vancouver: Gordon Soules Book Publishers. 1999. ISBN 0-919574-03-3.
  • Clay Thompson, "Tonopah: It's Water Under The Bush", the Arizona Republic 1-12-03, p. B12.

وصلات خارجية