افتح القائمة الرئيسية

جهة السير

(تم التحويل من قيادة السيارة على الجانب الأيمن والأيسر)
Countries by handedness of road traffic, c. 2020 ██ Left-hand traffic ██ Right-hand traffic

حركة المرور اليسرى (LHT) وحركة المرور اليمنى (RHT) هي ممارسات ، في حركة المرور ثنائية الاتجاه ، للبقاء على الجانب الأيسر أو الجانب الأيمن من الطريق ، على التوالي. إنها أساسية لتدفق حركة المرور ، ويشار إليها أحيانًا بقاعدة الطريق.[1]

يتم استخدام RHT في 165 دولة وإقليم ، مع 75 دولة ومنطقة متبقية تستخدم LHT.[2] تمثل البلدان التي تستخدم LHT حوالي سدس مساحة الأرض في العالم ، مع حوالي ثلث سكانها وربع طرقها. [3] في عام 1919 ، كانت 104 من أقاليم العالم عبارة عن LHT وكان عدد متساوٍ من RHT. بين عامي 1919 و 1986 ، تحولت 34 من مناطق LHT إلى RHT.[4]

كانت العديد من الدول التي تبنت LHT جزءًا من الإمبراطورية البريطانية ، على الرغم من أن بعضها ، مثل السويد (التي أصبحت الآن RHT) ، واليابان ، وتايلاند ، وإندونيسيا ، ونيبال ، وماكاو ، وسورينام ، على سبيل المثال لا الحصر ، لم تكن كذلك. وبالمثل ، تبنت العديد من البلدان التي كانت جزءًا من الإمبراطورية الاستعمارية الفرنسية العلاج الكيميائي السريع.

في حركة المرور LHT ، تبقى يسارًا ، وعادة ما تكون عجلة القيادة على اليمين (RHD - المقود الأيمن) ، مما يجعل السائق على الجانب أقرب إلى وسط الطريق. تدور الدوارات في اتجاه عقارب الساعة. RHT هو عكس ذلك: حركة المرور تبقى على اليمين ، ويجلس السائق عادة على الجانب الأيسر من السيارة (LHD) ، والدوارات تدور عكس اتجاه عقارب الساعة.

في معظم البلدان ، تتبع حركة السكك الحديدية التحكم في الطرق ، على الرغم من أن العديد من البلدان التي غيرت حركة المرور على الطرق من LHT إلى RHT لم تغير قطاراتها. حركة القوارب على الأنهار هي RHT بشكل فعال. يتم تجريب القوارب بشكل تقليدي من جانب الميمنة لتسهيل الأولوية إلى اليمين.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

فهرست

التاريخ

تغيير الجوانب عند الحدود

تكوينات مركبة الطريق

حركة القطارات

مرور القوارب

التوزيع في جميع أنحاء العالم حسب البلد

المعرض

انظر ايضا


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

المصادر

  1. ^ Kincaid, Peter (December 1986). The Rule of the Road: An International Guide to History and Practice. Greenwood Press. pp. 50, 86–88, 99–100, 121–122, 198–202. ISBN 978-0-313-25249-5.
  2. ^ "Worldwide Driving Orientation by Country". Retrieved 13 December 2016.[مرجع دائرة مفرغة]
  3. ^ Barta, Patrick. "Shifting the Right of Way to the Left Leaves Some Samoans Feeling Wronged". The Wall Street Journal. Retrieved 4 December 2016.(يتطلب اشتراك)
  4. ^ Watson, Ian. "The rule of the road, 1919–1986: A case study of standards change" (PDF). Retrieved 30 November 2016.

وصلات خارجية

الكلمات الدالة: